وعسر الهضم الناجم عن الأطعمة الدهنية

عسر الهضم هو حالة مؤلمة أن النتائج بعد الانتهاء من وجبة. وتشترك في العديد من الأعراض الشائعة مع حرقة المعدة، بما في ذلك إحساس حرق أو مؤلم في معدتك. عسر الهضم أيضا يمكن أن تجعلك تشعر بعدم الارتياح الكامل، والتي يمكن أن تؤدي في بعض الأحيان إلى الانتفاخ أو الغثيان. في حين أن عسر الهضم لا يشير بالضرورة إلى حالة أكثر خطورة، يمكنك تجنب أسباب عسر الهضم – بما في ذلك الأطعمة الدهنية.

تساهم الأطعمة الدهنية في عسر الهضم بسبب نسبة الدهون العالية. عندما تأخذ في الدهون، المعدة يرسل إشارات إلى الدماغ لإبطاء إفراغ المعدة. هذا هو لمنع كمية الزائدة من الدهون من الإفراج عنهم في مجرى الدم في وقت واحد، والتي يمكن أن تسد جهاز الدورة الدموية. أيضا، يتم هضم الدهون، مثل تلك الموجودة في الأطعمة الدهنية، ببطء أكثر لأنه يجب تقسيمها إلى جسيمات أصغر قبل أن يتمكنوا من دخول الأمعاء الدقيقة، حيث يتم تقسيمها إلى أسفل تماما. وهذا يعني أن الدهون قد تجلس بكثافة في معدتك لبعض الوقت، مما يؤدي إلى عسر الهضم.

الأطعمة الدهنية لا تعني بالضرورة الأطعمة الدهنية – على سبيل المثال، زيت الزيتون الذي يمكن استخدامه لتضميد السلطة يمكن أن يعطي سلطة نسيج الزيتية، ولكن ليس بالضرورة سيئة لمعدة الخاص بك. ومع ذلك، الأطعمة الدهنية مثل البيتزا والبطاطا المقلية والهامبرجر والفشار أو الدجاج المقلي كل يمكن أن يكون من الصعب على جسمك لكسر. إذا كنت لا تأكل هذه الأطعمة، تفعل ذلك في أحجام خدمة صغيرة، والذي يسمح معدتك المزيد من الوقت لكسرها.

إذا كان عسر الهضم الخاص بك يرجع إلى الأطعمة الدهنية، قد ترغب في تناول الأدوية التي تساعد على تشجيع إفراغ المعدة، وهذا يعني أن الدهون في الطعام دهني الخاص بك سوف تنتقل من المعدة إلى الأمعاء الخاص بك بسرعة أكبر. قد تحاول أولا مضادات الحموضة، مما يقلل من كمية الحمض في المعدة. وهذا مفيد لأن الأطعمة الدهنية يمكن أن تحفز إنتاج الحمض في المعدة. وهناك خيار الدواء بروكينيتيكش، والتي سرعة إفراغ المعدة. هذا الدواء يتطلب وصفة الطبيب، ومع ذلك.

إذا لم يتوقف عسر الهضم عن طريق الامتناع عن تناول الأطعمة الدهنية، قد تحتاج إلى التماس العناية الطبية. إذا واجهت فقدان الوزن غير المبررة أو أعراضك تتطور إلى آلام في البطن أكثر شدة، قد تحتاج أيضا إلى رؤية الطبيب المعالج. الأعراض الأخرى التي تتطلب العناية الطبية الفورية تشمل الفك والصدر أو آلام الظهر، والتعرق الشديد أو القلق.

الهضم

أمثلة

العلاجات

تحذير